نظمت الغرفة زيارة لوفد اقتصادي من رجال الاعمال وممثلي الشركات الألمانية الى المملكة العربية السعودية خلال الفترة 20-24 يناير، ضم ممثلي 18 شركة ألمانية برئاسة د. بيتر رامزاور الوزير الاتحادي السابق رئيس الغرفة ومشاركة الأستاذ عبد العزيز المخلافي الأمين العام.

وقد تضمن برنامج الزيارة الذي تم تنظيمه بالتعاون مع مجلس الغرف السعودية والسفارة الألمانية في الرياض والسفارة السعودية في برلين والذي امتد لأربعة أيام وشمل مدينتي الرياض والدمام عقد لقاءات مع كبار المسؤولين في الجهات الحكومية الرسمية بالإضافة الى اهم المؤسسات الاقتصادية السعودية مثل شركة أرامكو، الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) وكذلك الشركة السعودية للكهرباء بالإضافة الى الاجتماعات واللقاءات الثنائية مع العديد من رجال الاعمال ورؤساء الشركات السعودية. وقد وصف د. رامزاور رئيس الغرفة الزيارة بانها أتت في الوقت المناسب في ضوء الاهتمام الكبير لدى الجانبين سواء في الجانب السعودي او في الجانب الألماني بتعزيز وتقوية التعاون الاقتصادي بينهما والذي يمتلك إمكانيات كبيرة للتطور والتوسع في مختلف المجالات. وفي اول أيام الزيارة التقى سفير ألمانيا في الرياض يورج راناو بأعضاء وفد الغرفة مرحبا بهم ومقدماً لهم نظرة عامة عن العلاقات الاقتصادية الألمانية السعودية وكذلك عن مراحل تنفيذ برنامج التطوير الاقتصادي السعودي المعروف باسم ” رؤية السعودية 2030″ والذي يجري العمل بكل جهد في الوقت الحاضر على تطبيق وتنفيذ برامجها وذلك من اجل تقليل اعتماد المملكة العربية السعودية على النفط والغاز.